اخطاء فادحة في تنفيد وتصميم الطاقة الشمسية

أبرز وأهم 10 اخطاء فادحة في تنفيذ وتصميم الطاقة الشمسية:

1- التحجيم الخاطئ للمنظومة ، وعدم الاخذ بعين الاعتبار ان الإنتاجية في الشتاء تختلف عن الصيف ، وأن اعلى معدل لألواح 1 كيلووات ينتج متوسط 4-6 كيلووات ساعة يومياً (تقريباً) وأنه لابد من عمل احتياط اضافي للألواح للظروف الجوية (مثل الغيوم والامطار) التي تؤدي لإنخفاض الانتاجية لساعات او ربما لنهار كامل ولتجنب ان تكون المنظومة Under-Sizing ويحصل فشل في الإستخدام والاستفادة منها .

2- التحجيم الخاطئ لبطاريات خزن الطاقة ، فيجب الأخذ بالإعتبار مستوى التفريغ اليومي للبطاريات DoD (عمق التفريغ) ويجب ان يتم تحديد عمر البطاريات مسبقاً من خلال عدد الدورات المستخدمة عند نسبة تفريغ مُحددة مسبقاً ، وضبط جهاز التفريغ او الانفرتر على أن يقوم بإطفاء المنظومة عند الوصول إلى المستوى المُحدد بحسب الدراسة المسبقة (مثلاً عند تفريغ البطاريات بنسبة 50% او 60% او حسب دراسة الجدوى) .

3- التحجيم الخاطئ للأسلاك المستخدمة في التوصيل مابين الألواح والمنظم والبطاريات ، فالقاعدة تقول : انه كلما ارتفع الفولت وانخفض الأمبير كلما نقصت سماكة الأسلاك ، والعكس صحيح ، فلا بد من حساب مقطع السلك المناسب مسبقاً بناءً على معطيات المنظومة ولا سيما اختيار اسلاك مناسبة للطاقة الشمسية ذات عزل جيد وتحمل عالي للحرارة والرطوبة ، ويمكنك حساب مقطع السلك المناسب من خلال تطبيق شمس أو للمنظومات الكبيرة و لحسابات أكثر دقة يمكن استخدام الآلة الحاسبة التالية : http://www.solar-wind.co.uk/cable-sizing-DC-cables.html

4- تركيب قواعد الواح شمسية مصنوعة من الحديد الخفيف القابل للتأكسد والمعرض للصدأ بسهولة وبالتالي قد يؤدي إلى كارثة محتومة وسقوط الالواح وتهشمها بل ومن الممكن ان تحدث أضرار بشرية لا يُحمد عقباها ، فيجب ان تكون القواعد صلبة وقوية ومقاومة للعوامل الجوية ( امطار ، رياح ، رطوبة ، حرارة ..إلخ ) والأفضل دائماً هو استخدام قواعد مصنعة من الألمنيوم حتى تخدم لعمر أطول (بالذات في المناطق عالية الرطوبة).

5- ومن الاخطاء الشائعة ايضاً هو عدم الإهتمام بالعزل المائي ، فيجب على المهندس او المستخدم عزل أسلاك الألواح عن الماء ، فلا يصح قص الكيبلات وعمل توصيلات يدوية وتلحيمها بلاصق او اي وسيلة بدائية اخرى ، فيجب إستخدام موصلات MC4 (ذات جودة عالية) أو موصلات بديلة المخصصة لأسلاك الطاقة الشمسية و التأكد من عزلها بشكل صحيح.

6- عدم مراعاة الظل ، فيجب عليك ترك مسافة من ارتفاع الجسم المسبب للظل ، او رفع قاعدة الألواح للأعلى حتى تقلل من المسافة مابين الجسم والألواح ، ويمكنك حساب ذلك من خلال تطبيق شمس (حالياً الحساب ليس دقيق بالتطبيق، و لكنه سيتعدل بالتحديث القادم القريب بإذن الله).

7- من الأخطاء الفادحة هو عدم تركيب قواطع وفيوزات DC للألواح الشمسية والبطاريات ، فلابد من تركيب قاطع DC بفولتية مناسبة لمجموع فولتيات الالواح (لحماية المنظومة أو فصله يدوياً عند الحاجة لعمل صيانة او اضافة الواح) ، وأيضاً مابين البطاريات والإنفرتر يتوجب تركيب فيوزات او قواطع DC .

8- يقوم بعض المستخدمين بوضع جهاز الانفرتر او المنظم في مكان مفتوح او معرض للحرارة و الشمس والرطوبة والأمطار ، وهذا تصرف خاطئ ماعدى لو كان الجهاز مصمم ان يعمل Outdoor وهذه الاجهزة غالباً مخصصة للمشاريع الكبيرة وتكلفتها باهضة الثمن وغير متاحة للإستخدام المنزلي البسيط ، فيجب ان يكون الانفرتر او المنظم في مكان بارد قدر المستطاع وبعيداً عن الأتربة والغبار والماء ، ولا مشكلة لو طالت المسافة بين الألواح والانفرتر لطالما الهدف هو الحفاظ على الجهاز من الأتربة بجانب الأخذ بعين الاعتبار مقطع السلك المناسب للمسافة الفعلية بينهم .

9- عدم إستخدام تأريض (Earth) للمنظومة الشمسية، فيجب حماية الانفرتر و منظم الشحن بنظام تأريض، و أيضاً إضافة نظام حماية من البرق لجميع أجزاء المنظومة خاصة الألواح الشمسية و خاصة بالمناطق التي فيها إحتمال ضرب الصواعق نسبته عالية.

10- ترك المنظومة لفترة طويلة دون متابعة وفحص بين حين و آخر ، فلابد من المستخدم او المسؤول عن المنظومة ان يقوم بفحص مكونات المنظومة من حين لآخر ، وذلك بفحص إنتاجية الألواح والتأكد من سلامة الموصلات والطرفيات، وفحص تفريغ البطاريات والتأكد من ان السعة الفعلية للبطاريات لم تتناقص ، وفي حال حدث تناقص في السعة عليه ان يقوم بعملية تفيت الكلس “Equalization” (عدا بطاريات الجل Gel, فلا ينصح بعمل تسوية لها مطلقاً) كما وضحناها في مقالة سابقة ، وذلك بعد الرجوع إلى تعليمات الشركة المصنعة للبطاريات ، وبجانب فحص البطاريات عند مرحلة التعويم (عند اكتمال الشحن) والتأكد من ان جميع البطاريات ذات فولتية واحدة او متقاربة على الأقل ، بالإضافة إلى ازالة الأتربة من الانفرتر وباقي المكونات سواء بجهاز النفخ بعناية وبقوة دفع منخفضة او بشفط الاتربة بالمكنسة الكهربائية.

نتمنى أن تكونوا قد إستفدتوا من المقال و أن تقوموا بنشره لتعم الفائدة.

م/ وسام باسويدان

صفحة تطبيق شمس – الطاقة الشمسية.

سبتمبر 7, 2018

الوسوم:, ,